Halloween party ideas 2015




"يحاربني أحياناً فكر الإلحاد ، و أقاومه فيعود يشكوك كثيرة في وجود الله . فأرجو أن تساعدني علي تثبيت إيماني ، خوفاً من أن تتمكن الشكوك بإيماني ".

من أين أتت الوثنية علي الرغم من أن الإنسان كان في الأصل يعرف الله ؟ و كيف تطورت الوثنية و تشكلت ؟


هل هناك تشابه بين الثالوث المسيحي و ( الثالوث ) الوثني ؟ وإلا فما هو الفرق بينهما ؟ وهل من أسباب انتشار المسيحية في مصر ، التشابه بين عقيدة الثالوث فيها ، وعقيدة ( الثالوث ) فى قصة أوزوريس وإيزيس وحورس ؟

الآية الخاصة بالتثليث (1 يو 5 : 7 ) التي تقول " الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة : الآب و الكلمة و الروح القدس . و هؤلاء الثلاثة " هم واحد " ... هذه الآية في إحدي الترجمات العربية محاطة بقوسين ، و مكتوب في الحاشية أنها غير موجودة في بعض النسخ . فهل هذا يهدم عقيدة التثليث؟

ما معني الآية التي تقول  "الله لم يره أحد قط " ( يو 1 : 18 ) ألم يظهر الله لكثير من الأنبياء و يكلمهم ؟

قال الكتاب " دعا يعقوب اسم المكان فنيئيل قائلاً : لأني نظرت الله وجهاً لوجه " ( تك 32 : 30 ) فكيف يحدث هذا بينما الكتاب يقول أن الرب قال لموسي في سفر الخروج " لا تقدر أن تري وجهي . لأن الإنسان لا يراني و يعيش " ( خر 33 : 20 ) .


هل إحساسي خطأ أم صواب ، حينما أشعر أن كل ما يحدث لي هو من الله ؟ و أن الله يضع الناس في طريقي ، و يحركهم في اتجاهات معينة ؟ ...


قرأت في أحد الكتب : هل حدث علي الصليب أنه اصطلح عدل الله مع رحمته ؟

هل الله موجود في الجحيم ؟

هل كان الله يخاف أن يصير آدم نداً له بأكله من شجرة الحياة ، لذلك منعه عنها ،و جعل ملاكاً يحرسها ؟! ( تك 3 : 22 ) .


هل الله لم يكن يعرف حينما قال لآدم " أين أنت ؟" " هل أكلت من الشجرة " .. هل من المعقول أن يجهل الله شيئاً حتى يسأل غيره عنه ؟!

هل توجد آيات صريحة في الكتاب المقدس تذكر لاهوت المسيح ؟ يسرنا إيراد بعض منها ..

لماذا كان السيد المسيح يلقب نفسه بأبن الإنسان ؟ هل في هذا عدم إعتراف منه بلا هوته ؟و لماذا لم يقل إنه ابن الله ؟

يسئ الأريوسيون فهم الآية التي قال فيها سيدنا يسوع المسيح " أبي أعظم مني " ( يو 14 : 28 ) . كما لو أن الأب أعظم من الابن في الجوهر أو في الطبيعة !! فما تفسيرها الصحيح ؟


نقول إن المسيح ابن الله . فهل هو أصغر منه ، لأن الابن عادة يكون اصغر من الآب . و قد رأيت أيقونة في كاتدرائية بالخارج . فيها صورة الآب بلحية بيضاء ، و الابن بلحية سوداء .

قال السيد المسيح " مجدني أنت أيها الآب عند ذاتك ، بالمجد الذي كان لي عندك قبل كون العالم " ( يو 17 : 5 ) . و هنا يسأل الأريوسيون : هذا الذي يطلب من الآب أن يمجده ، هل من المعقول أن يكون مساوياً للآب الذي يمجده ؟ 



في فصل من الإنجيل في عيد القيامة ( يو 20 ) سمعنا قول السيد المسيح له المجد لمريم المجدلية : " لا تلمسيني لأني لم أصعد بعد إلي أبي . و لكن اذهبي إلي أخوتي و قولي لهم إني أصعد إلي أبي و أبيكم ، و إلهي و إلهكم " . فما تفسير ذلك ؟

كيف نصدق لاهوت المسيح ، بينما هو نفسه لم يقل عن نفسه إنه غله ،و لا قال للناس أعبدوني ؟


هل يتفق مع لاهوت المسيح ، أنه يسأل ليحصل علي معلومات ؟!

هل ضد لاهوت المسيح ، أنه كان يصلي ، و أنه كان أحياناً يتعب ظ كيف نفسر صلاته و تعبه و أمثال تلك الأمور ؟

لماذا لم تذكر البشارة بميلاد المسيح ، إلا في إنجيل لوقا ؟

يقول البعض : إن كان المسيح قد ولد من أم بغير أب ، فإن اَدم قد ولد من غير أب و لا أم ، فهو في ذلك أعظم . فما رأيكم .


هل كان لله تجسدات  في العهد القديم ، قبل تجسده من القديسة العذراء مريم في العهد الجديد ؟ و هل كان ظهوره لكثير من الأنبياء مثل ابراهيم و موسي ، واشعياء و حزقيال و دانيال أنبياء الله كانت كلها تجسدات ؟


من هو يعقوب أخو الرب ؟ و هل كان السيد المسيح أخوة من مريم العذراء ؟ و إلا فمن هم أخوته هؤلاء ؟


يقول البعض أن المسيح قد جاء لليهود فقط ، بدليل أنه قال لتلاميذه " إلي طريق أمم لا تمضوا ، و مدينة للسامرين لا تدخلوا " " بل اذهبوا بالحري إلي خراف   بيت إسرائيل الضالة " ( مت 10 : 5 ، 6 ) و أيضاً قوله " ما جئت إلا لخراف بيت إسرائيل الضالة " ( مت 15 : 24 ) .


نحن أبناء الله ، و نصلي قائلين " أبانا الذي في السموات ". و المسيح أيضاً ابن الله . فما الفرق بين بنوة المسيح لله ،و بنوتنا نحن لله ؟

يعترض البعض علي بنوة المسيح لله ، و كأنها ولادة جسدية ‍‍!! مثل ولادة حورس من أيزيس و أوزوريس ! فهل هناك أنواع أخري من البنوة تكون بغير التناسل الجسدانى ؟


" كيف يشق الله لنفسه طريقاً من اللامحدودية إلي المحدودية ، مع بقائه غير محدود في ذاته ؟! أليست في هذا محاولة لإخضاع الله لعقول البشر ؟


أين كان السيد المسيح قبل أن يتجسد من العذراء مريم ؟ و ماذا عن وجوده قبل التجسد ؟


هل تجسد الرب يعني أن الرب صار يحده حيز معين ، فيتحيز ، بينما الله غير محدود ...!

هل جاء السيد المسيح لليهود فقط ، لخراف بيت إسرائيل الضالة ؟ و بذلك تكون ديانته قاصرة علي اليهود و ليست للعالم أجمع ؟ و هل الديانة اليهودية أيضاً قاصرة كذلك علي اليهود ؟


سمعت من يقول إن آدم أعظم من المسيح . لأنه إن كان المسيح قد ولد من إمرأة بغير رجل ، فإن آدم  لم يولد من رجل و لا من إمرأة ؟ فما رأيكم ؟ و أيهما أعظم ؟

ما المعني اللاهوتي لعبارة " صعد إلي السماء ، و جلس عن يمين الآب " ؟ و هل الله مثلنا له يمين و يسار ؟


ما هي الأدلة علي صعود الرب و جلوسه عن يمين الآب ؟ و أين وردت هذه المعجزة ؟

ما رأيكم في عبارة أن معجزات المسيح تمت بالإيحاء ؟


هل كان المسيح يصلي قبل إجراء المعجزة ، لكي يتمم الله المعجزة ، فيستجيب لصلاته ؟

لماذا نقول إن اليهود هم الذين صلبوا السيد المسيح ؟ ألسنا نحن الذين صلبناه بخطايانا ؟


كيف يموت المسيح علي الرغم من لاهوته ؟ هل الله يموت ؟ و هل موت المسيح كان ضعفاً ؟ و من كان يدير الكون أثناء موته ؟




إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.